• صارفین کی تعداد :
  • 2712
  • 2/3/2014
  • تاريخ :

سيد المرسلين ص  کي علمي ميراث کے چند نمونے ( حصّہ دوّم )

حضرت محمد (ص) کا بیانِ حدیث کیلئے اہتمام

چنانچہ خير و نيکي کي يہ دس قسميں ہيں اور ان ميں سے ہر ايک کي دس قسميں اور دس صنفيں ہيں-

2-رسول صلي اللہ عليہ وآلہ وسلم  نے زندگي ميں علم کي ضرورت کو بيان کرتے ہوئے اس کي اہميت بتائي ہے اور تمام کمالات کے مقابلہ ميں اس کي قدر و قيمت پر زور ديا ہے :

'طلب العلم فريضہ عليٰ کل مسلم، فاطلبوا العلم من مظانہ، و اقتبسوہ من اھلہ ، فان تعليمہ للّہ حسنة، و طلبہ عبادة، و المذاکرة بہ تسبيح، و العمل بہ جہاد، و تعليمہ من لا يعلمہ صدقة، و بذلہ لاھلہ قربة اليٰ اللّٰہ تعاليٰ؛ لانہ معالم الحلال و الحرام، و منار سبل الجنة، و المۆنس في الوحشة، و الصاحب في الغربة و الوحدة، و المحدث في الخلوة، و الدليل علي السراء و الضرائ، و السلاح عليٰ الاعداء ، و الزين عند الاخلائ- يرفع اللّہ بہ اقواماً، فيجعلھم في الخير قادة، تقتبس آثار ھم، و يھتدي بفعالھم، و ينتھي اليٰ رايھم، و ترغب الملائکة في خلتھم- باجنحتھا تمسحھم، و في صلاتھا تبارک عليہم- يستغفر لھم کل رطب و يابس، حتي حيتان البحر و ھوامہ، و سباع البر و انعامہ- ان العلم حياة القلوب من الجھل، و ضياء الابصار من الظلمة، و قوة الابدان من الضعف- يبلغ بالعبد منازل الاخيار، و مجالس الابرار، والدرجات العلي في الدنيا والآخرة- الذکر فيہ يعدل بالصيام، و مدارستہ بالقيام- بہ يطاع الرب ، و بہ توصل الارحام، و بہ يعرف الحلال و الحرام- العلم امام العمل و العمل تابعہ- يلھمہ السعداء ، و يحرمہ الاشقيائ، فطوبي لمن لم يحرمہ اللّٰہ منہ حظہ و صفة العاقل ان يحلم عمّن جھل عليہ، و يتجاوز عمّن ظلمہ، و يتواضع لمن ھو دونہ، و يسابق من فوقہ ف طلب البر- و اذا اراد ان يتکلم تدبّر، فان کان خيراً تکلم فغنم، و ان کان شرّاً سکت فسلم، و اذا عرضت لہ فتنة استعصم باللہ، و امسک يدہ و لسانہ، و اذا راءي فضيلة انتھز بھا- لا يفارقہ الحيائ، و لا يبدو منہ الحرص، فتلک عشر خصال يعرف بھا العاقل- و صفة الجاہل ان يظلم من خالطہ و يتعدي عليٰ من ھو دونہ، و يتطاول عليٰ من ھو فوقہ- کلامہ بغير تدبر، ان تکلم اثم، و ان سکت سھا، و ان عرضت لہ فتنة سارع اليھا فاردتہ، و ان راء فضيلة اعرض عنھا و ابطاء عنھا- لا يخاف ذنوبہ القديمة، ولا يرتدع فيما بق من عمرہ من الذنوب- يتواني عن البرّ و يبطيء عنہ، غير مکترث لما فاتہ من ذلک او ضيّعہ ، فتلک عشر خصال من صفة الجاہل الذ حُرِم العقل-'(2) ( جاري ہے )


متعلقہ تحریریں:

نبوت کي نشانياں

حضرت محمد (ص) کا بيانِ حديث کيلئے اہتمام